• الأحد 25 , أكتوبر, 2020 الساعة 04:10 م

: آخر الأخبار

قتلة جهاد ومحاسبة الآمر للمأمور !!

لتعرفوا مقدارالتضليل الذي تمارسة جماعة الحوثي في موضوع محاسبة المسؤولين عن قتل الشهيدة جهاد وما تدعية بشان تسليم من اسموهم المطلوبين امنياُ من آل الاصبحي،

 يكفي فقط ان تراجعوا تصريحات قيادة الجماعة التييؤكدوا فيها جميعاً ان الحملة ألامنية التي قتلت الشهيدة جهاد الاصبحي خرجت لملاحقةالمطلوبين امنياً،

طيب طالما وهناكحملة أمنية نزلت الى المنطقة لهذا الغرض لماذا لم تقبض الحملة على المطلوبين عند نزولهااذا كان هناك فعلا مطلوبين ..؟

ثم كيف يدعي الحوثيانه دولة وانه يسعى الى فرض النظام والامن وفي نفس الوقت يطلب من مشائخ البيضاء تسليممن أسمائهم بالمطلوبين مع ان الجميع يعلم انه ليس هناك أحد لا من مشائخ اصبح ولا منمشائخ ال عبدالله او حتى من مشائخ  مديرية الطفةناهيك عن عموم البيضاء قد تصدى لمزعوم لحملة عند نزولها او منع من ملاحقة من اسماهمالحوثي بالمطلوبين ..!!!!.

واضح جداً ان جماعةالحوثي تهدف فقط من إثارة موضوع المطلوبين الى تبرير ما قامت به عناصرها من انتهاكللبيوت وقتل للنساء ونهب للاموال وهذا يعكس عدم وجود اي رغبة لدى قيادة الجماعة فيمحاسبة المسؤولين عن ارتكاب هذه الجرائم،

واقتناعهم المطلقبصحة ما قام به أفراد وقيادة الحملة وان ما حصل من انتهاكات قد تم وفق المنهجية المعتمدةاصلا من قيادة الجماعة والتي تم تدريب القيادات والأفراد عليها للتعامل بموجبها معالمواطنين.

التعليقات

أترك تعليق

 
 

سجل معنا ليصلك كل جديد

يمكنك الاشتراك بالقائمة البريدية الخاصة بالموقع ليصلك آخر الأخبار الخاصة بنا بشكل دوري عبر الإيميل